هاجس تنظيم الوقت ..

في غمرة انشغالنا في الحياة وأحداثها، يمر اليوم يطوي اليوم دون شعور..والاسابيع..الشهور.. ونستيقظ في آخر يوم في السنة لنقول “يامسرع الايام امس بدأت السنة” ونعود للدوران في دولاب الحياة .. الوقت من أثمن الأشياء التي لاندرك قيمتها إلا في وقت متأخر، قد نضيعه في علاقات تستنزف طاقتنا وسعادتنا ولاندرك أثرها إلا بعد أن يضيع العمر، أو في بقائنا داخل دائرة الحزن، أو في أشياء تافهة لاتعود لنا بالفائدة، يقول الحبيب عليه الصلاة والسلام (اغتنمْ خمسًا قبل خمسٍ شبابَك قبل هرمكَ وصحتَك قبل سَقمِكَ وغناكَ قبل فقرِك وفراغَك قبل شغلِك وحياتَكَ قبل موتِكَ).

في الحقيقة قد تعتقد في سن مبكرة أن في العمر متسع لتأجيل ممارسة الهواية التي لطالما احببتها، والاعتذار لصديق اخطأت بحقه، والكلمة الصادقة للشخص الذي أحببته، وللصلاة التي ضيعتها، والابتسامة الجميلة التي خبأتها، وقائمة طويلة من الأمنيات والأحلام المعلقة، عليك أن تتذكر بأن قطار الحياة لاينتظرك ولاتدري في أي محطة ستغادر هذه الحياة، ربما في المحطة التالية .. كل دقيقة ثمينة من عمرك تضيعها تعتبر خسارة كبيرة وأنت مسؤول عنها.

هاجس تنظيم الوقت ظل يرادوني لفترة، وعانيت من قلة الإنتاجية وضعف التركيز، حتى أن أعمالي اضطر لمراجعتها أكثر من مرة لتعديل الأخطاء، وأوقات فراغي لايوجد بها إنجازات تذكر، بدأت بملاحظة الأشياء التي تستنزف وقتي وتركيزي وبالتأكيد كان أبرزها “الانترنت والجوال” حتى في أوقات العمل والمذاكرة، لذلك وضعت بعض القوانين والزمت نفسي بها وهي:

قانون العمل:

  • قسم وقتك بين العمل والاستراحة بإستخدام “نظرية الطماطم“.
  • أثناء وقت العمل ابعد عنك كل أنواع المشتتات.
  • استخدم “مصفوفة إيزنهاور” لتقسيم المهام حسب الأولوية.
  • لاتعمل على أكثر من مهمة في نفس الوقت.
  • تخلى عن الكمال (حاول أن تتقن عملك ولكن لاتتوقع الكمال فإنك لن تصل إليه).
  • حدد الأشياء التي تقلل انتاجيتك وحاول تجنبها.

 

قانون استخدام الجوال:

  • لايتجاوز استخدامك للجوال أكثر من 15 دقيقة متواصلة.
  • استخدام مؤقت الجوال لحساب 15 دقيقة، والتوقف تمامًا بعد انتهائها.
  • تحديد عدد معين للتطبيقات/الشبكات الاجتماعية التي ادخلها يوميًا.
  • تحديد عدد معين للحسابات التي اتابعها في كل تطبيق.
  • متابعة الحسابات التي تقدم محتوى مفيد وإيجابي، وإلغاء متابعة الحسابات التي ترسل رسائل سلبية أو التي لاتقدم أي فائدة.
  • استخدام القوائم في تويتر بتقسيمها حسب المجالات التي مهتم بها، بحيث يوجد تركيز أكبر بعيدًا عن عشوائية التايم لاين.
  • لاتتنشغل بالجوال أثناء جلوسك في مع عائلتك/اصدقائك.

 

أشياء أخرى:

  • كتابة المواعيد في تطبيق التذكيرات وتفعيل التنبيه قبلها بوقت.
  • الاستعداد لليوم التالي قبل النوم، بكتابة قائمة المهام اليومية وتجهيز أغراض العمل.
  • استخدام نظام المهام الاسبوعي (التفاصيل بإذن الله في تقويم سراب لسنة 2018).
  • الحرص على عدم التسويف ابدًا بحيث لاتتراكم المهام.

 

هذه القوانين ساعدتني على تحسين استخدامي للشبكات الاجتماعية وتقليل الادمان على الجوال، والتركيز بشكل أكبر على العمل الذي بين يدي ..

الحياة قصيرة احرص على أن تستثمر وقتك في شئ يفيدك يمنحك السعادة، طور مهارة، مارس هواية، عش كل يوم كأنه آخر يوم في حياتك، فالدقائق اليوم هي سنوات الغد، وخبرات وإنجازات عظيمة تفتخر بها.

أتمنى لكم حياة سعيدة ورائعة .. دمتم بود

يسعدني تواصلك معي عن طريق تبويب ساعي البريد ..

 

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s